Nablus24- "المركزي" في دائرة الضوء 

“المركزي” في دائرة الضوء

Post icon “المركزي” في دائرة الضوء

 في الآونة الاخيرة تركزت الأنظار صوب المجلس المركزي الفلسطيني، المزمع عقده في 14 كانون ثاني الجاري، ومن المنتظر أن يصدر في أعقابه قرارات حاسمة للرد على إعلان ترامب المتعلق بالقدس.

ومع اقتراب الجلسة تركزت الأضواء حول المشاركة الفصائلية، لا سيما وأنها تحمل عنوانا بارزا شكل نقطة اجماع للفلسطينيين الا وهي “القدس”.

وتلقت حركتا حماس والجهاد الاسلامي دعوة للمشاركة في الدورة الـ28 للمجلس، وما زال قرار مشاركتهما غير واضح.
أبرز القرارات التاريخية للمجلس المركزي

قام المجلس المركزي الفلسطيني خلال السنوات التي انقضت منذ تشكيله بدور مهم في مناقشة مختلف التطورات السياسية المتعلقة بالقضية الفلسطينية على الساحتين العربية والدولية، وصياغة التوصيات اللازمة والمناسبة بشأنها.

1- اختيار رئيس دولة فلسطين: لقد وافق المجلس الوطني الفلسطيني في دورته العشرين، تأكيدًا على قرار المجلس المركزي الفلسطيني، والذي عقد في تونس 30/3/1983، على اختيار ياسر عرفات رئيسا لدولة فلسطين.

2- إنشاء السلطة الوطنية في دورته المنعقدة في 10/12/1993 في تونس: حيث تكلف اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية بتشكيل مجلس السلطة الوطنية الفلسطينية في المرحلة الانتقالية من عدد من أعضاء اللجنة التنفيذية وعدد من الداخل والخارج؛ ويكون الرئيس وحينها ياسر عرفات (رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية) هو ذاته رئيسا للسلطة الوطنية الفلسطينية.

3- وفي أعقاب الانتخابات التشريعية التي جرت عام 1996 في داخل الأراضي الفلسطينية، أضيف إلى المجلس المركزي عدد من الأعضاء يمثلون رؤساء اللجان الدائمة في المجلس التشريعي الفلسطيني وهيئة مكتب رئاسة المجلس التشريعي؛ إلى جانب رؤساء الكتل البرلمانية فيه.

نشأة وآليات عمل المجلس المركزي

يشار الى أن المجلس المركزي يختص باتخاذ القرارات في القضايا والمسائل التي تطرحها عليه اللجنة التنفيذية في إطار مقررات المجلس الوطني، ومناقشة وإقرار الخطط التنفيذية المقدمة إليه ومتابعة تنفيذها، والاطلاع على حسن سير عمل دوائر المنظمة وتقديم التوصيات اللازمة بذلك إلى اللجنة التنفيذية.

وتقرر تشكيله في الدورة الـ11 للمجلس الوطني الفلسطيني عام 1973 لمساعدة اللجنة التنفيذية بتنفيذ قرارات المجلس الوطني وإصدار التوجيهات المتعلقة بتطورات القضية الفلسطينية بين دورتي المجلس.

المجلس المركزي الفلسطيني كهيئة دائمة منبثقة عن المجلس الوطني الفلسطيني (الهيئة التمثيلية التشريعية العليا للشعب الفلسطيني بأسره) يعقد اجتماعا مرة كل شهرين على الأقل بدعوة من رئيسه، ويتكون من 128 عضوا:

أ‌. رئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية ومكتب رئاسة المجلس الوطني.

ب‌. رؤساء أو الأمناء العامين للاتحادات الشعبية حسب الأحوال، أو من ينوب عنهم من أعضاء المجلس الوطني.

ت‌. ممثلون عن الفصائل المعتمدة في المجلس الوطني كما تقرره اللجنة التنفيذية ومكتب رئاسة المجلس الوطني.

ث‌. ثلاثة من العسكريين يمثلون المجلس العسكري ويختارهم القائد العام.

ج‌. 15 عضواً من المستقلين ينتخبهم المجلس الوطني.

ح‌. 42 عضواً من المستقلين “كفاءات فلسطينية” ينتخبهم المجلس الوطني”.

خ‌. رؤساء اللجان الدائمة.

أبرز القرارات المتوقعة من اجتماع المركزي القادم:

وفي هذا الاطار، كشف الدكتور احمد مجدلاني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ان المجلس المركزي سوف يتخذ قرارات تنقل السلطة من مرحلة الى مرحلة جديدة، اهمها:

– انهاء العلاقات التعاقدية مع اسرائيل بكل تفاصيلها.

– حكومة اسرائيل الحالية لم تعد شريكا في عملية السلام التي دمرتها.

– امريكا لم تعد مؤهلة لرعاية عملية السلام واننا نبحث عن صيغة دولية جديدة.

– تغيير طابع ووظيفة السلطة الوطنية الحالية وتحويلها من سلطة انتقالية الى دولة تحت الاحتلال وان المطلوب تمكين السلطة من ممارسة سيادتها على الارض المحلتة.

– مطروح الغاء الاعتراف المتبادل بين اسرائيل وفلسطين.

وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الدكتور صائب عريقات ان المجلس سيناقش تحديد العلاقة مع اسرائيل بكافة اشكالها ومواجهة واسقاط القرار الامريكي بشان القدس.

خاص معا

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....