Nablus24-  مشروع "نواة" يوفر 200 سلة نفايات ويعزز فكرة النظافة في نابلس

مشروع “نواة” يوفر 200 سلة نفايات ويعزز فكرة النظافة في نابلس

Nablus24-  مشروع “نواة” يوفر 200 سلة نفايات ويعزز فكرة النظافة في نابلس

 صرّح إياد عنبتاوي ممثل مبادرة رؤى في محافظة نابلس  أنَّه تم توفير 200 سلة نفايات ستوزع على نواحي مدينة نابلس ضمن خطة مشروع “نواة”.

وقال: “تمّ توفير هذه السلات عن طريق تبرعات جمعتها مبادرة رؤى نابلس، وهي في مستودعات البلدية وسيتم توزيعها خلال الأسبوعين القادمين”.

وكان مشروع “نواة” قد قام في إطار الحفاظ على بيئة نظيفة وتعزيز النظافة كثقافة شعب حيث أطلقته محافظة نابلس، العام الماضي بالشراكة مع لجنة المتابعة المشكل من عدة مؤسسات، هي بلدية نابلس والغرفة التجارية ووزارة الأوقاف ومبادرة رؤى نابلس،.

ويهدف المشروع لخلق بيئة صحية نظيفة بحسب رئيس جمعية حماية المستهلك اياد عنبتاوي. وجاء هذا المشروع ضمن خطتها المرحلية لتحسين واقع النظافة في المدينة.

وأضاف عنبتاوي: “مشروع نواة هو مشروع تربوي يهدف لتعزيز فكرة النظافة وجعلها ثقافة شعب، لذا نركز على دور المدارس من خلال التربية والتعليم، حيث سيتم تنظيم مسابقات حول المدرسة المشعة والمدرسة النظيفة، وسيتم التركيز على التوعية والتثقيف لنشر هذه الرسالة من خلال المساجد أيضًا”.

 وأكَّد عنبتاوي، أنّه في المقابل سيكون هناك  مخالفات لردع المتجاوزين، وتمَّ إقرار قانون ينال المخالفين حسب تصنيفات: الملوّث الكبير، والمتوسط، والكبير، حيث ستفرض غرامات حسب المخالفة في سبيل إلزام الجميع بتبني فكرة النظافة والمحافظة على البيئة.

وفي وقت سابق كانت نائب محافظ نابلس عنان الأتيرة قد قالت: “إنَّ ما قام به مشروع “نواة”، في صميم العمل الوطني، وهذه المبادرة تحتاج لأن يتم البناء عليها، وتعزز الفكرة لتكون حملة بمشاركة الجميع”.

كما طالبت الأتيرة، بتوفير حاويات كبيرة ونظيفة، وإجراءات بحق كل من يخالف، والتخلص من النفايات بالطريقة الصحيحة التي تحتاج الى تدابير، والقيام بحملات توعية لجميع المواطنين.

هذا وقد شمل المشروع أكثر من (20) إجراء عمل، تتوزع على ثلاثة محاور رئيسة، وهي تحسين أداء وقدرات قسم الصحة في البلدية، وزيادة الوعي البيئي بين فئات المجتمع، والرقابة والقانون.

وكل إجراء من هذه الاجراءات العشرين هو مشروع قائم بذاته، بشركائه وخطة عمله، ومن ضمنها إعادة توزيع الحاويات بما يتناسب مع الحاجة، والعمل على تعزيز قسم الصحة بمزيد من المعدات وسيارات الجمع بما يتناسب مع احتياجات المدينة، وزيادة عدد الحاويات وسط المدينة وأوقات تفريغها مع وضع سلال في شوارع أخرى، ورفع مستوى الرقابة على أداء عمال قسم الصحة، إضافة الى وضع آلية للتعامل مع النفايات الصلبة والنفايات الطبية، ومتابعة ورش البناء ومنع إغلاق الرصيف أو أي جزء من الشارع.

وشدَّد عنبتاوي على  أنَّ المشروع ليس فكرة أو فزعة، بل هو خطة مستدامة ليصبح ثقافة ونهج حياة.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....