Nablus24-  قوات الاحتلال تشن حملة هدم واسعة في شعفاط

قوات الاحتلال تشن حملة هدم واسعة في شعفاط

Post icon  قوات الاحتلال تشن حملة هدم واسعة في شعفاط

شوارع تكاد تخلو من المارة والسيارات، طلاب منعوا من الالتحاق بمدارسهم، محلات تجارية مغلقة، مواجهات متفرقة، حالة ترقب وحذر.. هكذا بدى المشهد في مخيم شعفاط للاجئين بمدينة القدس، خلال حملة هدم واسعة طالت 19 منشأة تجارية بحجة البناء دون ترخيص.
وأوضحت مراسلة وكالة معا في القدس أن عملية الهدم والتجريف للمنشآت التجارية بدأت عند حوالي الساعة الثامنة والنصف صباحا ومستمرة حتى اعداد التقرير-، وقامت القوات خلالها بعملية هدم للمحلات ثم نقل الركام بشاحنات مخصصة، وسبق ذلك اقتحم واسع للمخيم لجنود الاحتلال ومخابراته وطواقم البلدية.
وحول ذلك أوضح ثائر فسفوس أن عملية الهدم طالت 16 محلا تجاريا وهي لبيع الملابس للنساء والاطفال وللأحذية ومخابز وبقالات ومطعم وصالونات حلاقة للنساء والرجال، اضافة لهدم 3 محطات للوقود، موضحا أن المحلات قائمة منذ عام 2007، وتتذرع البلدية بأنها قائمة بدون ترخيص وقامت بالهدم لتوسيع الشارع الرئيسي للمخيم.
وأضاف فسفوس أن اقتحام المخيم لم يقتصر على هدم المحلات وحسب، بل أن الاحتلال فرض حصاره المشدد على المخيم و شلّ وعطلّ مظاهر الحياة اليومية فيه، أكثر من 22 ألف طالبا حرموا من يومهم الدراسي ، ومن تمكن من الذهاب والالتحاق بمدرسته خارج المخيم لم يتمكن من العودة الى المنزل واضطر لسلك طرق التفافية وفي أزقة المخيم للوصول الى المنزل، العديد من الطلبة الاطفال أصيبوا بحالة من الخوف والذرع لرؤيتهم الانتشار المكثف لقوات الاحتلال في الشوارع وعلى أبواب منازلهم.
ولفت فسفوس أن البلدية عادة تخصص حافلات لنقل الطلبة من المخيم الى منطقتي شعفاط وبيت حنينا الى المدارس التابعة لها، ، أما اليوم لم تقم الحافلات بذلك، وقلة من الطلبة توجهوا الى مدارسهم بمركبات ذويهم الخاصة، أما المدارس داخل المخيم فهي وبسبب الأوضاع والانتشار المكثف للقوات لم تفتح أبوابها.

كما اغلقت كافة المحلات التجارية في مخيم شعفاط وطريق عناتا أبوابه، بسبب الاقتحام والانتشار المكثف للجنود، واحتجزت جنود الاحتلال فتية في شوارع المخيم بحجة القاء الحجارة.
وأضاف فسفوس أن جنود الاحتلال ومنذ ساعات الصباح اغلقوا حاجز المخيم واضطر السكان لسلك الطرق الالتفافية للوصول اليه.
وكانت سلطات الاحتلال قد علقت في ساعة متأخرة من مساء أمس المحلات أوامر هدم واخلاء للمحلات التجارية خلال 12 عاماً.
وقال فسفوس أن ما جرى اليوم في مخيم شعفاط هو ترجمة وتطبيق فعلي لصفقة القرن بمحاولات لانهاء قضية اللاجئين في مدينة القدس من جهة، ومواصلة لسياسة الاحتلال بتهويد المدينة من جهة ثانية.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....