Nablus24- شبيبة فتح تقرر منع نشاطات الإدارة الأمريكية بفلسطين

شبيبة فتح تقرر منع نشاطات الإدارة الأمريكية بفلسطين

Post icon شبيبة فتح تقرر منع نشاطات الإدارة الأمريكية بفلسطين

أعلنت حركة الشبيبة الفتحاوية في الضفة الغربية، اليوم الأربعاء، أنها قررت منع تنظيم أي نشاط للإدارة الأمريكية في فلسطين، ويأتي هذا الموقف ردا على السياسة الامريكية المحابية لإسرائيل على حساب القضايا الوطنية للشعب الفلسطيني، والتي كان آخرها اعتبار الولايات المتحدة المستوطنات شرعية ولا تخالف القانون الدولي.
وقالت سكرتاريا حركة الشبيبة الفتحاوية، في بيان تلقت معا نسخة عنه: “إنها ستمارس حقها ليس فقط بمنع تلك الأنشطة التي أضحت مساوية لممارسات الإحتلال، إنما ستقوم بكل ما يلزم لمنع دخول أي ممثل لتلك الإدارة الأمريكية لفلسطين”.
وفي القوت ذاته شددت، على “أنها ستركز جهودها على توسيع إطار تعاونها مع القوى الحرة من الشعب الأمريكي المتمثلة بالنقابات ومجالس الطلبة التي تؤمن بعدالة القضية الفلسطينية لوضع حد لحالة الجنون التي تعتري ترامب وإدارته العنصرية”.
وقالت الشبيبة: “إن قرار الإدارة الأمريكية حول الإستيطان في الضفة الغربية لا قيمة له، سوى أنه تأكيد على عنصرية الإدارة الأمريكية، ومحاولتها العبثية للسير عكس إرادة المجتمع الدولي”.
كما أكدت شبيبة فتح: “بأن شعبنا الفلسطيني وشبابه لن يسمح أن تكون فلسطين وشعبها ضحية شراهة ترامب ومعسكره المتطرف للفوز لفترة رئاسية جديدة أو لإنقاذ حليفه الفاسد نتنياهو من السجن بسبب فساده المستشري”، مشيرة إلى “أن هذا القرار الأمريكي لا يوجب حقا ولا ينشىء التزاما، وبان العالم الحر مسؤول اليوم أن يقول كلمته وأن يتحرك لإنقاذ مصالحه واستقراره أن يصطف من أجل العدالة والحرية لشعبنا”.
من جانب آخر حيت شبيبة فتح “أنصار شعبنا في الولايات المتحدة الأمريكية، من نقابات ومؤسسات أكاديمية، ورجال دين وإعلاميين، وشباب، ومن مختلف قطاعات الشعب الأمريكي”، مشيرة إلى “أن تنامي حالة التضامن الشعبي في وجه العنصرية الرسمية هي دليل على عدالة قضيتا الوطنية الفلسطينية”.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....