تواصل الفرز برئاسيات تونس ومؤشرات بتقدم السبسي - Nablus24

تواصل الفرز برئاسيات تونس ومؤشرات بتقدم السبسي

Nablus24/يتواصل في تونس فرز أصوات جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية التي جرت أمس بين الباجي قائد السبسي رئيس حزب نداء تونس ومنصف المرزوقي الرئيس الحالي. وأعلنت الهيئة أن نسبة المشاركة في التصويت وصلت إلى 59%، وقال مراسل الجزيرة إن هناك مؤشرات أولية لتقدم السبسي.

وفي انتظار الإعلان الرسمي للنتائج اليوم، تواصل الجدل بين حملتي المرشحين بشأن صحة النتائج الأولية التي وضعت قائد السبسي في المقدمة.

وفور انتهاء الاقتراع مساء أمس، سارع محسن مرزوق مدير الحملة الانتخابية لقائد السبسي إلى إعلان  فوز مرشحهم، قائلا في تصريحات للصحافيين “بعد غلق مكاتب الاقتراع، المؤشرات التي لدينا تفيد بفوز مرشحنا”.

في المقابل، قال عدنان منصر مدير الحملة الانتخابية للمرزوقي في مؤتمر صحافي، إنه “لا أساس لما صرح به مسؤول حملة قائد السبسي من أن هناك فوزا واضحا” للأخير، وأضاف “قد يحتسب الفارق بين الرجلين بآلاف الأصوات، وليس بعشرات أو مئات الآلاف من الأصوات”.

وتنديدا بتصريحات مرزوق، قال منصر في تصريح تلفزيوني “إعلان (نداء تونس) الفوز فيه خرق للقانون الانتخابي وللسلم الأهلي، نحن متمسكون بالنتائج التي ستعلن عنها هيئة الانتخابات”.

احتفالات وترقب
وأمام الآلاف من أنصاره الذين أقاموا احتفالات قبالة مقر الحملة الانتخابية للحزب بالعاصمة تونس، قال قائد السبسي “في انتظار النتائج النهائية التي لم تعلن بعد، لا يسعنا إلا أن نتوجه بالشكر إلى كل من ساندنا”.

من جهته، تحدث المرزوقي عن مؤشرات إلى فوزه. وقال لأنصاره الذين تجمعوا أمام المقر العام لحملته في العاصمة تونس “أرفض التعليق، رغم كل المعطيات والمعلومات التي تفيد بأننا فائزون”. وأضاف “سأحترم القانون وسأحترم الهيئات المستقلة التي يحق لها وحدها إعلان النتائج”.

في السياق، قال رئيس هيئة الانتخابات شفيق صرصار إنه سيتم التعامل بكل حزم مع جميع أنواع التجاوزات، وإن الهيئة ستبذل ما في وسعها لإعلان النتائج اليوم. وأشارت الهيئة إلى أن نسبة المشاركة في جولة الإعادة بالداخل بلغت نحو 60%، في حين بلغت في الخارج نحو 27%.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....