امتزاج الشرق بالغرب بعزف الجدايل - Nablus24

امتزاج الشرق بالغرب بعزف الجدايل

Nablus24/قدّم معهد إدوارد سعيد للموسيقى، مساء اليوم الأحد، عرضا موسيقيا بعنوان ‘جدايل’، للثنائي سبيل ورباعي بيلا، مزج بين الموسيقى الشرقية العربية والعصرية الحديثة.
و’جدايل’ ثمرة لقاء بين فنانين فلسطينيين متجذرين عميقا في إرث موسيقي، وبين رباعي وتريات فرنسي مستعد لكل المغامرات بهدف الذهاب نحو اتجاهات موسيقية غير مكتشفة بالكامل.
ويتكون ثنائي سبيل من الفنان أحمد الخطيب أحد أبرز عازفي العود الفلسطينيين المتميزين، وعازف الايقاعات المبتكر يوسف حبيش، اللذين التقيا عام 1998 أول مرة، وصدر عام 2012 أول أسطوانة موسيقية مشتركة لهما، تتسم بطابع صوفي.
ورباعي بيلا من مدينة ليون الفرنسية أسست عام 2003، وتعتبر من أهم الفرق الأوروبية المختصة في الموسيقى المعاصرة، ويتكون الرباعي من فريدريك اورييه، وجوليان ديودغار على الكمان، وجوليان بوتان على الفيولا، ولوك ديدروي على التشيلو.
وقدم العرض سبع قطع موسيقية جديدة تقدم لأول مرة هي؛ اليمامة الزرقاء (إلى فادية) ألحان أحمد الخطيب، وثلاثية في المقام لأحمد الخطيب ومقسمة لثلاث قطع (خيال، وصوت الشراع، والرواية الأخرى)، ولامينتو بمعنى (أي شيء تريد) للفرنسي فريدريك اورييه، وغناوة لأحمد الخطيب، وكواد ليبييت لفريدريك اورييه، ومينا لأحمد الخطيب، وبوريه لفريدريك اورييه.
وقال مدير عام المعهد سهيل خوري إن ‘جدايل’ عرض موسيقي يمزج الموسيقى العربية الشرقية مع الموسيقى العصرية، بألحان جديدة مستخدما الإيقاع في العروض، مع الحفاظ على مقام الموسيقى العربية.
وأضاف أن ثنائي سبيل يلعبون اليوم على ملعبهم، وبين جمهورهم، بمشاركة رباعي بيلا الفرنسي، بدعم وتمويل من مؤسسة عبد المحسن القطان التي ساهمت في تحقيق حلم نسج علاقات مع موسيقيين عالميين وتجمع بين ثقافات وحضارات مختلفة.
وقال فريدريك إن الموسيقى التي نقدمها لمؤلفين موسيقيين من العصور الوسطى كانوا يعزفون ألحانا غريبة ومميزة، واليوم الموسيقى الشعبية تقترب من الموسيقى الشرقية وتعتمد كثيرا على الرقص.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....