Nablus24- "الصحة" توضح مخاطر استخدام منتجات بناء الأجسام وتحذر منها

“الصحة” توضح مخاطر استخدام منتجات بناء الأجسام وتحذر منها

Post icon “الصحة” توضح مخاطر استخدام منتجات بناء الأجسام وتحذر منها

حذرت وزارة الصحة الفلسطينية من استخدام المنتجات التي تحتوي على الستيرويدات أو شبيهاتها لبناء الأجسام.

وأضافت الوزارة في بيان صحفي تلقته “اخباريات” اليوم الاثنين، أن المنشطات البنائية المسجلة لدى وزارة الصحة يمكن أن توصف من قبل طبيب في حالات طبية معينة، ولكنها غير معتمدة للاستخدام لأغراض بناء الأجسام أو تحسين الانجازات الرياضية

وأكدت الوزارة على ضرورة الحصول على هذه المستحضرات بشكل قانوني، محذرة من تداولها من قبل جهات مخالفة مثل مواقع الانترنت ومراكز اللياقة البدنية، موضحة أن لهذه المستحضرات أعراض جانبية خطيرة، مثل أمراض الكبد والكلى، حيث تؤدي مركبات هذه المستحضرات إلى الإضرار بعمل الكبد، وما يتبعه ذلك من حدوث اليرقان، قصور الكبد، نزيف في الكبد، وإلى الأورام السرطانية.

وتابع بيان الوزارة، أن من بين الأعراض الجانبية لهذه المستحضرات هي مشاكل الجلد مثل حب الشباب، وتساقط الشعر، إضافة إلى مشاكل بالخصوبة وبالأداء الجنسي وانخفاض الرغبة الجنسية والعجز الجنسي، كما أن مركبات هذه المستحضرات تؤدي إلى حدوث مشاكل هرمونية، حيث يمكن أن ينشأ وضع تزداد فيه قوة وكتلة عضلات المتدرب على المدى القصير، لكن بعد التعاطي المتواصل يقل تأثير المنشطات، ما قد يسبب عدم توازن هرموني لدى المتعاطي فينعكس أيضاً بارتفاع مستوى هرمون الجنس الأنثوي– الأستروجين.

ومن بين الأعراض الجانبية التي تسببها هذه المستحضرات مشاكل في الجهاز العصبي المركزي، ومنها الاضطرابات السلوكية التي تؤثر على الأداء الإدراكي والعاطفي، حيث تزداد عدوانية متعاطي هذه المستحضرات.

وقالت الوزارة إن من بين مساوئ هذه المستحضرات هو أن مركباتها تساعد على تطور بعض الأمراض مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.
وأكدت أن حالات لوفيات شبان وأصحاء دون تاريخ مرضي تم رصدها بسبب تعاطي هذه المستحضرات.

وأشارت الوزارة إلى أن خطورة هذه المستحضرات تنبع أيضاً من كونها لا تؤخذ تحت إشراف طبي، ما قد يعرض متعاطي المستحضر إلى أخذ جرعات زائدة، إضافة إلى أن ممارسي رياضة كمال الأجسام قد يدمجون أدوية أخرى من أجل علاج الأعراض الجانبية التي تسببها المنشطات و تحسين القدرات والمظهر البدني، وهو أمري يؤدي أحياناً إلى أعراض جانبية خطيرة وإلى الموت الفجائي، ومثل ذلك دوائي Clenbuterol وTamoxifen والتي من شأنها أن تكون سامة للمتعاطي أكثر حتى من المنشطات نفسها
وأوصت الوزارة بضرورة التوقف فورا عن التعامل مع مثل هذه المنتجات لأغراض بناء الأجسام أو تحسين الإنجازات الرياضية .

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....