Nablus24- الرئيس يكشف تفاصيل آخر لقاءاته مع ترامب

الرئيس يكشف تفاصيل آخر لقاءاته مع ترامب

Post icon الرئيس يكشف تفاصيل آخر لقاءاته مع ترامب

 

كشفت تقارير إعلامية عن فحوى حديث الرئيس محمود عباس، مع مجموعة من الطلاب الأمريكيين خلال زيارتهم رام الله السبت، والذي تحدث فيه عن تفاصيل اقتراحات طرحها على الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في لقائهم الرابع والأخير في نيويورك، الذي عُقد في ديسمبر / كانون الأول 2017.

ووفقا للتقارير قال الرئيس للطلاب إنه اقترح على ترامب نشر قوات من حلف شمال الأطلسي “الناتو” في الدولة الفلسطينية المُستقبلية.

وقال الرئيس لمجموعة من طلاب الجامعات الأميركيين، “ترامب أبلغني تأييده لحل الدولتين، هذا موثّق في محضر تلك الجلسة، قال لي إنه سيُعلن دعمه لفكرة الدولتين، في غضون أسبوع”.

ومضى الرئيس يقول، إن ترامب وافقه الرأي، بإقامة دولة فلسطينية على حدود ما قبل الرابع من حزيران عام 1967، يشمل تبادل أراضٍ. وأضاف “أخبرتُ ترامب، بأنه إذا كانت إسرائيل قلقة من وضعها الأمني، فإنني أقترح جلب قوات من الناتو للدولة الفلسطينية المُستقبلية، من أجل الدفاع عن إسرائيل وعن أمننا”، وتابع، “أحد مستشاري ترامب، أوضح أنه من الممكن تجنيد قوة قوامها 6 آلاف جندي من الناتو”.

وأردف أبومازن يسرد ما حدث في تلك الجلسة، فقال “ترامب توجه لأحد مُساعديه بالقول، إن عدد الجنود المُقترح لا يكفي، ولكن على الجنود أن يكونوا جاهزين على أية حال”. وتابع “قلت لترامب، أنا لا أحب الحروب ولا أؤمن بها، أنا أؤمن بأنه إذا حصلنا على دولتنا، فإنني أفضل بناء مدرسة على شراء دبابة، وأفضّل بناء مستشفى على شراء مقاتلة حربية. لا أريد أسلحة، أريد بناء دولتي”.

والتفت ترامب إلى أبو مازن، بحسب ما قال، ومن ثم تساءل “كيف يزعمون أنك إرهابي؟ أنت رجل سلام”. وبعد أسبوعين من الجلسة، أعلن ترامب اعترافه بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده في إسرائيل من تل أبيب إليها، وجمّد المساعدات المالية الأميركية، لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، وهو ما دفع السلطة الفلسطينية، إلى تعليق جميع اتصالاتها بالإدارة الأميركية.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....