Nablus24- احتجاج لفرض رسوم خيالية على الدراجات

احتجاج لفرض رسوم خيالية على الدراجات

Post icon احتجاج لفرض رسوم خيالية على الدراجات

 

احتج أصحاب شركات استيراد وبيع الدارجات النارية في فلسطين على قرار مفاجئ من شركات التأمين برفع رسوم التأمين إلى مبالغ خيالية تصل إلى 20 ألف شيكل على الدراجة، ما قد يترك أثرا سلبيًا على استثمارهم بهذا القطاع، وكذلك على المواطنين.

وعزا أصحاب الشركات هذا الرفع إلى مسعى من شركات التأمين للتنصل من تأمين الدراجات، لكن اتحاد شركات التأمين ينفي ذلك ويقول إن الإجراءات المتبعة كما هي ولا تغيير عليها.

وقال عز الدين فطاير صحاب الشركة الفلسطينية للدراجات النارية إن الرسوم التي كانت متبعة لتأمين الدراجات من صنف 300cc لا تتعدى 1500 شيكل، لكننا نفاجأ اليوم بأن الشركات تطلب 20 ألف شيكل لتأمين الدراجة.

ويرد رئيس اتحاد شركات التأمين أنو الشنطي في حديث لـ”رايــة”، بأن الشركات لا ترفض تأمين الدراجات وتتعامل معها كأي مركبات أخرى.

وقال: تم تحديد الحد الأدنى لتأمين الدراجة وفقًا لتقديرالخطأ، ففي البلاد الخارجية هنالك بنية تحتية خاصة للدارجات ومسارب خاصة، ويلزم السائق بلبس الخوذة أما في بلادنا فالشرطة لا تركز على الموضوع ولا وزارة المواصلات، بالتالي يتضاعف الخطر.

وأضاف أن شركات التأمين وضعت تعرفة خاصة على الدراجات النارية، التي تتراوح بين 250- 800cc.

وتابع أن الدراجات من صنف 250cc لا يتعدى تأمينها كحد أقصى 6 الاف شيكل “لكن هنالك دراجات 750cc وراكبها عمره 18 سنة، ويقتنيها للتسلية وهذا نحن غير ملزمون بالتأمين له”.

بدوره يقول محمد الجوهري إن لديه 20 دراجة 125cc ومنذ أسبوع ترفض الشركة الأهلية للتأمين وهي التي تؤمن لغالب قطاع الدراجات، تأمين دراجاته، رغم أنها تستخدم لأغراض الطلبيات.

ويضيف الجوهري أن القرار عبارة عن ابتزاز، “نحن لدينا اتفاق مع الشركة الأهلية من سنة 2013 انتهى في شهر شباط 2018 لتأمين الدراجات ب1500 شيكل، ومنذ اسبوع جاءنا قرار بعدم تأمين أي دراجة.

وحول طرح شركات التأمين بأن التأمين يتم وفق درجة الخطر، قال الجوهري إن الحوادث التي تحصل إما من قبل الدراجات المسروقة أو المشطوبة. “لم يحصل لدينا حوادث خطيرة”.

وأشار إلى أن 10 الاف دراجة دخلت السوق ما بين 2008- 2018 وكلها مرخصة الان، تواجه اليوم الخطر بسبب إجراءات شركات التأمين.

وفي حديث له، علق أحد أصحاب الدراجات: “الدراجة هي قوت عائلتي، أعمل عليها بأجر”، متسائلًا: “من اين لي مبلغ 20 الف شيكل للتأمين؟”.

وقال اتحاد الفلسطيني لرياضة الدراجات إنه “في ظل الازدحامات المرورية وتردي البنية التحتية، من المفروض أن تشجع الحكومة على قيادة الدراجات النارية لتخفيف الأزمات”.

“في الاردن، التأمين الإلزامي لا يتعدى 70 دينار وملزمة كل الشركات بهذه التعرفة”، أضاف الاتحاد.

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....