Nablus24-  أكثر من 300 الف قضية منظورة أمام القضاء مقابل 197 قاضي

أكثر من 300 الف قضية منظورة أمام القضاء مقابل 197 قاضي

Post icon  أكثر من 300 الف قضية منظورة أمام القضاء مقابل 197 قاضي

 

التقى رئيس مجلس القضاء الاعلى الانتقالي المستشار عيسى ابو شرار مع مجموعة من الاعلاميين والحقوقيين امس الثلاثاء، حيث استعرض رؤية مجلس القضاء الانتقالي في المدة المتبقية له لتطوير واصلاح الجهاز القضائي في فلسطين ، حيث استعرض مجموعة من التحديات والعقبات التي تواجه الجهاز القضائي ، وابرزها المباني غير اللائقة للمحاكم ، والكم الهائل من القضايا المنظوره والنقص الحاد في عدد القضاة ، حيث انه يوجد 197 قاضي فقط موزعين في كافة المحافظات وعلى كافة درجات وانواع المحاكم ، واشار الى ان عدد القضايا المنظورة هائل حيث ان هناك 227 الف قضية تنفيذية و 65 الف قضية حقوقية وجزائية و 13 الف قضية تسوية اراضي ، واشار الى ان في رام الله والبيرة وبيتونيا هناك 4000 قضية تسوية اراضي ينظرها قاضي واحد فقط ، وان هناك 7000 قضية لم تدرج على النظام المحوسب بسبب نقص عدد الكتبه والموظفين.

واشار الى ان هناك بعض الصعوبات في تعين قضاة جدد تتمثل عدم توفر اعتمادات مالية ، وفي قلة خبرة المتقدمين للعمل في السلك القضائي وعدم اجتيازهم امتحان القبول .

وفي موضع اخر اشار المستشار ابو شرار الى عدم امكانية جعل التقاضي امام محكمة العدل العليا على درجتين في الوقت الحالي وربما يحتاج الامر الى عشر سنوات اخرى بسبب عدم وجود تراكم خبرات ومعرفة .

وفي اطار القوانين التي تحكم الشأن القضائي اشار المستشار ابو شرار الى ان المجلس في صدد رفع التوصيات لتعديل مجموعة من هذه القوانين مثل قانون السلطة القضائية وقانون اصول المحاكمات المدنية والتجارية و قانون التنفيذ وقانون البينات، اضافة الى العمل على رفع رواتب القضاة حتى 50% لاستقطاب الخبرات من المحامين للعمل في السلك القضائي .

كما اشار المستشار ابو شرار الى ان المجلس ماضٍ على جعل نظام المحاكم محوسب بحيث تتم التبليغات للمتقاضين والمحامين الكترونيا دون الحاجة الى تحرير الاوراق او من خلال شركات خاصة تقوم بعمليات التبليغ .

وأكد رئيس مجلس القضاء على الدور المهم للاعلام في نقل الحقائق، وضرورة أن يكون متواجد دائما في ردهات المحاكم لايصال الواقع الذي يمر به القضاء في فلسطين، واكد على ان المجلس على استعداد تام للتعاون مع الاعلام في هذا الشأن .

وقد حضر الاجتماع نقيب الصحفيين ناصر ابو بكر ومجموعة من المؤسسات الاعلامية ومجموعة من الحقوقيين ومقدمي البرامج القانونية على الاذاعات المحلية والتلفزيونية، المحامي رائـد ظرف مقدم برنامج “حقك بالقانون” على شبكة راية الاعلامية، والاستاذ ماجد العاروري، والمحامي انس كسواني مقدم برنامج “عدل” على شبكة وطن الاعلامية والمحامية راوية ابو زهيري مقدمة برنامج “وبعدين” على راديو رام الله .

أخبار ذات صله

تعليقات

تحميل ....